من نحن؟

ينظر الاقتصاد بشكل مبسط إلى دراسة سلوكيات الناس وكيفية تفاعلهم مع التحفيزات المقدمة اليهم، ومع بعضهم البعض نتيجةً لذلك. وعلى الصعيد العام، إستحوذت العلوم الاقتصادية على مركز متقدم في رسم سياسات الدول بعد القرن التاسع عشر، وتحديدًا في مسعى تلك الدول لتحسين ظروف شعوبها.

أما في لبنان، فيحتل النقاش الإقتصادي ضمن الوعي الشعبي، مراتب متدنية ضمن سلم أولويات الخطاب السياسي، في تجاهل فادح لمعطى أصبح مثبتًا: لا يمكن فصل السياسة والإقتصاد عن بعضهما البعض، إذ أن الدور الأساسي للحكام في باقي دول العالم هو مناقشة السياسات الإقتصادية والإجتماعية. فضلًا عن ذلك هذا النقاش في البلد غالبًا ما يكون بعيد كل البعد عن المبادئ العلمية المثبتة من قبل ممارسات ودراسات باحثي الإقتصاد في العالم، كما في النقاش حول سلسلة الرتب والرواتب، بحيث أصبح المواطن المتابع يشعر أن الإقتصاد أقرب الى الشعوذة والسحر منه الى العلم.

نسعى من خلال هذا الموقع الى فك السحر ووضع المفاهيم والسياسات الاقتصادية في سياقها العلمي وفي متناول الجميع، سعيًا لتقديم مساهمة متواضعة في الصراع القائم بين الحوكمة الصالحة وزحف الادارة العبثية والمنطق الزبائني.