انفجار مرفأ بيروت

إنفجار المرفأ يعرّي قطاع التأمين ويُعيد خلط أوراقه

/

تعيش شركات التأمين حالة تخبّط بعد انفجار مرفأ بيروت. فهي تترقب قرار شركات إعادة التأمين المرهون بنتائج التحقيق الرسمي لمعرفة “المسبب” للكارثة. كافة السيناريوات التي سيفرضها التقرير، إذا ما صدر أصلاً، ستأتي بما لا تحمد عقباه. فانفجار المرفأ قد يكون سبباً مباشراً لإعادة هيكلة القطاع، التي تبدأ بعمليات الدمج والإستحواذ بين شركات التأمين ولا تنتهي

200 معمل غاز غير مرخّص.. “انفجارات” تهدّد اللبنانيين

/

فَتحَت كارثة انفجار مرفأ بيروت العيون على قطاع لا تقل مخاطر الفوضى فيه عن مخاطر الإهمال الذي أودى بقسم كبير من بيروت ومرفئها، وأوقع خسائر بمليارات الدولارات. هو قطاع الغاز الذي تنتشر “قنابله الموقوتة” في الأحياء السكنية وفي مختلف المناطق. المئات من مؤسسات تعبئة الغاز وتخزينه غير مرخّصة، فلا تراعي أبسط معايير السلامة العامة ولا

هل من لغز في البلوك رقم 4؟

/

كثر الكلام في الآونة الأخيرة عن انكشاف المطامع الدولية بغاز لبنان، والذي تجلّى بتحرّك المجتمع الدولي وتعاطفه مع لبنان، ابّان انفجار مرفأ بيروت، ووضع هذا التحرّك في خانة الصراع الكبير على التنقيب عن الغاز في حوض المتوسط، وبأنّ «توتال» تتروى في نشر نتائج الحفر في البلوك رقم 4 ريثما يتعزز الوجود الفرنسي في المنطقة؟ ما