/

المشهد “الجهنمي” حين يصادر الدائنون الأجانب ذهب لبنان وطائراته

منذ أن أعلن لبنان تخلفه عن سداد سندات اليوروبوند في شهر آذار الماضي، لم يسمع اللبنانيون أي أخبار تتعلّق بالدائنين الأجانب، وظلّت جميع التطوّرات المتعلّقة بهم بعيدة عن الاهتمام الإعلامي. فالعمل في الظل، والابتعاد عن المشهد الإعلامي، مع متابعة جميع التطوّرات والتفاوض

/

خبير النفط والغاز فادي جواد: ثروة لبنان النفطية تزيح عنا شبح العتمة لـ20 عاماً

كان من المفترض أن تقدّم شركة “توتال” التي قامت بأعمال الحفر بالبلوك رقم 4 بحثاً عن الغاز، دراسة عن نتيجة الحفر الأوليّة التي أجرتها لفترة شهرين في لبنان، ومقارنتها بالدراسات الجيوفيزيائية التي على أساسها تمّ الحفر في هذه البقعة وذلك لتسهيل عملية

/

“الأفران” تحذّر: إلغاء محاضر الضبط أو الإضراب

قال نائب رئيس “اتحاد المخابز والافران” في لبنان علي ابراهيم: “إن الاتحاد سيعلن الاضراب المفتوح في حال لم تُلغَ كل المحاضر التي تمّ تسطيرها بشكل مخالف للواقع في حق اصحاب الافران”. كلام ابراهيم جاء على وقع استدعاء اصحاب بعض الافران والمخابز الى

/

“التطبيع” يُحاصر اقتصادنا

ينأى لبنان بنفسه حتى اللحظة، عن توقيع اتفاق سلام مع إسرائيل، أو حتى تطبيع العلاقات بصورة أو بأخرى. هذا الموقف السياسي لا يحيّد لبنان عن التواجد الاقتصادي مع إسرائيل في الأسواق عينها، ولا يعفيه من سباق المنافسة مع بضائعها، وإن لم يتم

/

“البطاقة التموينية” تدبير موقت سيصاب بـ “لعنة” التضخّم

تتعدّد نماذج البطاقات التموينية حول العالم، ويبقى الهدف واحد: توفير الحد الأدنى من مقومات الحياة لمحدودي الدخل والفقراء. إلا ان حتى هذا الهدف البسيط يفشل الكثير من البطاقات في اصابته بسبب شكل البطاقة اولاً، والظروف العامة المحيطة التي تعطى بها، حيث لا

/

تفسير إقتصادي: هذا هو جهنم المتوقّع

قالها رئيس الجمهورية بوضوح: «اذا لم تشكّل الحكومة رايحين ع جهنم»، فعن أيّ جهنم يتكلم الرئيس؟ وهل ما ينتظر اللبنانيون أسوأ من الذي يعيشونه الآن؟ والى أيّ دركٍ سيصل مستوى المعيشة لا سيما بعد رفع الدعم عن القمح والمحروقات والدواء؟ عن جهنم

/

“الضمان” مهدّد بـ”رفع” الغطاء عن الدواء وضياع التعويضات

في الوقت الذي يجهد فيه الضمان الاجتماعي للخروج من باب مصرف لبنان منتصراً بتحصين تعويضات نهاية الخدمة وحمايتها من الاحتراق في آتون انهيار العملة، يطل رفع الدعم عن الدواء برأسه من “الشباك”، مهدداً بانهيار منظومة الضمان الصحية. “موس” الأزمة وصل إلى “ذقن”

/

الكورونا “تنفجر” في لبنان.. وخلاف حول جدوى الإقفال التام

بعدما تجاوز عدد الإصابات يومياً الألف، ووصل إلى 1006 أمس، وبعدما ارتفع عدد الوفيات اليومية إلى 18 في 18 أيلول، وإلى 11 أمس، وبعدما حذّر مدير مستشفى رفيق الحريري فراس الأبيض عبر “تويتر” أنّ أمام لبنان “أوقاتاً صعبة” وأنّ “هناك فقط 60

/

الأعمال تتلاشى والأرقام تعكس الكارثة

رغم انّ أرقام ادارة الإحصاء المركزي تفيد بأنّ القطاع التجاري تراجع بنسبة 11 في المئة في 2019 ، إلّا انّ المعنيّين يؤكّدون انّ نسبة التراجع بلغت 80 في المئة هذا العام، وقد خرج نحو 50 في المئة من المؤسسات من السوق، في

1 2 3 155